الجمعة، 24 يوليو، 2009

الاختلاط بين الافراط والتفريط

السلام عليكم


أولا اللهم بلغنا رمضان باقي علي رمضان 28يوما فلنستعد لهذا الحدث فاللهم بلغنا رمضان وتقبله منا باذنك يارب العالمين


ثانيا جزا الله خير كل من شارك برأيه في الموضوع السابق


ثالثا


موضوع مثل الاختلاط وخاصة في الجامعات هو موضوع جل خطير ومادفعني للحديث في هذا الامر أن أحد أخواني في الجامعة كان يحدثني في أمكانية مشاركة بعض البنات أو الاخوات في بعض الاعمال العامة التي يعملها أخواننا في داخل أسوار الجامعة يعني مثلا نفترض أن أخوانا كعادتهم يدشنوا حملة في كل سنة يكون الغرض منها هو توصيل فكرة أو هدف أو معني إيجابي يستفيد منه الطلبة


فلو عمل أخواني مثلا رحلة إلي دار أيتام أو॥أو....يعني رحلة الغرض منها غرض خيري بالمقام الاول


هل يصح لاخواني أن يصحبوا في هذه الرحلة أولاد وبنات مع بعضهم البعض


معرض مثلا في الكلية ما مدي التعاون الذي يمكن أن يتم أم أنه من الافضل ألا يكون هناك تعاون أطلاقا


قبل أن أدلو بدلوي في هذا الموضوع


يجب أولا التذكير بأننا جماعة إسلامية تستمد أعمالها من الشرع والشرع يصون العرض والدين وخلاصنا ونجاتنا في هذه الدنيا يكمن في حفاظنا علي ثوابتنا ، وقد أفرد كثير من علمائنا الكثير في الحديث عن موضوع الاختلاط وأساسا الاختلاط لفظ غير موجود في الشرع ولكنه لفظ مستحدث ظهر طبقا لمستجدات العصر ويمكن الرجوع لفتاوي علمائنا في الحديث عن هذا الموضوع


ولكني سأتناول واقع رأيته وعايشته بعيني


في بداية اندماجي في العمل مع أخواني كان لاحد أخواني الافاضل نصيحة في الله في موضوع الاختلاط ألا وهي
أنه عرض الاراء في موضوع الاختلاط ولكنه قال لي قول أحسبه فاصل :(قال لي الموضوع أننا في الجامعة الجو فيه من الفساد الكثير والكثير فالافضل الالتزام بأشد الاراء حفاظا علي الدين )


وعامة كلما زاد التفريط في الناس زاد الفقه تشددا وذلك حفاظا علي الدين من الضياع ومن ان يتم اهداره بين الناس





موضوع الاعمال المشتركة بين الاخوة والاخوات هذا في رأي يكون في أضيق الحدود ويكون فقط في حالة الضرورة ، لان الاخ أو الاخت بشر لهم عواطف ومشاعر وقد يفتنون وقد يحدث تجاوز شرعي في التعامل وهذا رأيته بأم عيني في الكلية فسدا لذرائع الشيطان أري ألا يتم هذا التعامل إلا في أضيق الحدود ولكن قد يحدث بعض الاوقات أن يحدث التعامل في حالة الضرورة فتجد الاخ متنشن بشدة والاخت متنشنة ويتعاملوا بتكلف زائد


فالكلام يكون بقدر الموضوع ويكون الاخ طبيعي في كلامه والاخت طبيعية في كلامها


يعني مرة أخ وجد الامن بعترض أخت من دخول الجامعة ويبدو أنها كان معها مطبوعات أو شئ خاص بالاخوات وقدر الله أن هذا الاخ كان داخل في نفس الوقت فوقف معها وأدخلها الجامعة وباعد عنها الامن فما كان من أخوانه إلا انهم عاتبوه بشدة في موقف غريب للغاية !!!!


وبالفعل قد يقعنا القدر في التعامل مع بعض البنات في المدرج أو في الكلية قد تأتي بنت وتسأل عن شئ فيجيب الاخ بمنتهي البساطة ولكن عندما تحدثه أخت تجده قد ركبه ميت عفريت والعكس صحيح ، يعين مثلا الاخت دي أو أو الاخ مش بيتعاملوا مثلا مع خضري ولا خضرية (بتاع خضار)وعادي والفصال يشتغل والكلام بيبقي طبيعي ومفيش فيه تكلف .


،، كلا ياأخواني التعامل يكون علي قدر الامر ويكون تعامل طبيعي وبلا تكلف وعلي قدر الحاجة

هذا بالنسبة للتعامل مع الاخوات في الجامعة

..........................................
أما فكرة التعامل مع البنات أنفسهن بغرض توصيل الدعوة إلي فصيل ضخم بالفعل وأنا كنت أري في بعض المدرجات التي عملت بها أن البنات عندهن رغبة كبيرة في العمل لله وهن بالفعل أكثر تأثرا وتفاعلا مع الاعمال وأكثر انصاتا

يعني أذكر مرة أننا كنا في مسيرة المحاكمات العسكرية ودخلنا داخل الجامعة وكنا نكلم مجموعة من الشباب وكان فيهم بعض البنات فوجدت بنت(وكانت غير محجبة) بعدما انتهيت أنا والاخ الذي معي وجدتها تقول لنا أنتم كلامكم صح وجميل وأنا نفسي أبقي زيكم ومعاكم ونفسي أتحجب وأبقي كويسة بس للاسف محدش علمني الكلام اللي بتقولوه !!!
هذه أري توصيلها للاخوات عن طريق الاخ الذي تعامل معها وعن طريق الطرق المتبعة في أخواننا يعني الاخ يروح لمسئوله ومسئله يشوف الدنيا فيها إيه والسلسلة الادارية تأخذ وضعها حتي الوصول للاخوات مش يروح الاخ ياخد البنت يوديها للاخوات .

ولكن فكرة إشراك بنات لسن بأخوات في الاعمال العامة (الاخوات لهن أسلوب معين في المشاركة مع الاخوة فيشاركن بشكل منفصل بعيد عن التواصل مع الاخوة سواء كن في معرض أو مسيرة) فكرة أري سلبيتها ستكون أكثر من إيجابيتها.

يعني مثلا نفترض لو أن هناك رحلة مثلا لدار أيتام وخرج في الاتوبيس المخصص للرحلة ولاد وبنات بجانب الاخوة من يضمن أنه لن يتم تجاوز في الحدود الشرعية ولو حدثت ماذا سيكون رد فعل الاخوة ، سيرد أحدهم ويقول سيكون النصح


وماذا لو لم يقبل الولاد والبنات بهذا النصح ؟؟؟؟؟


وعامة


أري ترك البنات للاخوات في التعامل معهن والحمد لله أخواتنا شغالين في الجامعة علي أفضل وجه


ولكن قد يقوم بعض الاخوة بعمل عام في مدرج ما وقد نري أن بعض البنات يردن المشاركة أعمال المدرج


حتي أنه حصل موقف طريف


أخ في كلية الاداب جاءت له بنت وقالت له أنا اريد العمل معكم في المدرج أنا سمعت دروس كتير لعمرو خالد ولشيوخ كتير وعايزةأشتغل معاكم فالاخ جزاه الله خيرا قال لها في اخواتنا ممكن تشتغلي معاهم قالت له أنا عايزة أشتغل معاكم أنتم مش مع الاخوات فالاخ اتكسف ومعرفش يرد أزاي فالذي أنقذه كانت أخت وجدت الاخ وشه محمر فقامت سحبة البنت من جنبه والاخ ده خلع بسرعة بعيد عنها لان البنت بالبلدي مثبتاه

نرجع تاني لكلامنا وقفنا لو ان هناك بنات تريد الاشتراك في العمل الدعوي ، يري أن يوصلن بالاخوات ويقطع الصلة بهن وبين الاخوة ويتم توصيلهن بالطريقة التي شرحتها ولكن قد نواجه بعض الاوقات بعض التجلطات الادارية وهحكي لكم حكاية عن موضوع التجلطات ده

حدث موقف معي أنا وأخ في مدرج وكان دمنا هايتحرق وقتها كنا في سنة تانية وجاءت بعض البنات والاولاد بعد استفتاء أجريناه في المدرج يريدون و يريدن الاشتراك معنا في أعمال المدرج فالاولاد تكفلنا بهم وتوصلنا معهم والاخ اللي كان معي كان متكفل بتوصيل البنات عن طريق مسؤله يقول للاخوات عندنا بنات عايزين يلتزموا ويعملوا لدين الله ومنفعش الموضوع ده


فقام الاخ بعت أسماء البنات دول لاخت معنا في المدرج وقال لها تواصلي معهن وكان الكلام علي القد للغاية وهذا الاخ أخ فاضل يتكلم بمنتهي الاحترام


والله نشفوا دمه عشان يوصل تلات بنات وهو مش عايز يتواصل مع البنات دول والله كن إيجابيت أكثر من الاخت اللي في المدرج ويعملن من أنفسهن طبعا بعيدا عنا


لدرجة في مرة عملنا ملازم في المدرج وكنا بنبيعها للطلبة فكان ممكن تجد بنت تطلب منك ملزمة فتقوم نغزاك في جنبك ولا تناديك كأنها بتاندي صاحبها فالاخ اللي كان معي قام رايح للاخت دي وقال لها يااستاذة بيحصل كذا وكذا فأنا هاحط لكي الملازم علي البنش وهاقول للطلبة الولاد وحضرتك تبيعي للبنات لانه لايصح الذي يحدث معنا وكان لن يتم أي كلام بيننا وبينها فقط نضع لها الملازم علي جنب وتروح هي تاخدهم والفلوس تعطيها لنا في النهاية مش في أيدينا طبعا ولكن تضعها جنب الملازم المتبقية معها وهي لم تعترض


فجينا تاني يوم والاخ بينوه علي الطبة اللي هايحصل أن الولاد تشتري مننا وأن في أخت هاتبيع للبنات وقعد يقول الاخت تتفضل تناخد الملازم ووضع لها الملازم بعيد علي البنش


وان الاخت تعبر اللي خلفونا أبدا فقلنا أكيد مش موجودة ولكنها للاسف كانت موجودة في المدرج بتتفرج علينا فما كان من بعض البنات سالفات الذكر أن قمن بموضوع البيع


وعامة لعله خير
الخلاصة
الاختلاط في الجامعات أمر جل خطير وذلك بسبب أن الشباب في الجامعة أعمهم ليسوا في الاصل محصنين وليس لديهم الخبرة الكافية في التعامل مع الجنس الاخر والتجربة أثبتت أن الاختلاط أدي إلي مشاكل كبيرة في الجامعات من زواج عرفي إلي الزنا والعياذ بالله إلي الدخول في علاقات عاطفية غير مدروسة وغير سوية أدت إلي تدمير كثير من الشباب عاطفيا نتجية الدخول في تلك العلاقات والتي أغلبها علاقات فاشلة قامت علي إطلاق العواطف دون فهم حقيقي لمعني كلمة حب أو مسئولية ولان الحياة الجامعية أصبحت للاسف حياة الفساد الخلقي فيها شئ لايطاق ولكل هذا فدرئا للفتن وغلقا لابواب الشيطان الافضل تجنب الاختلاط إلا في حالات الضرورة القصوي والتي يحتمها الواقع الذي نعيشه
أما فكرة التواصل من الاخوة مع الجنس الاخر سواء كن أخوات أم بنات عادية لايكون إلا في حالات الضرورة القصوي كما هو الحال أيضا بالنسبة لكل الطلبة ولندع البنات للاخوات لكي يدعوهن ونتفرغ نحن للشباب
وبعيدا عن ذلك كله نحن في الاصل مطالبون بتقديم بديل سليم لكي شئ مخالف للشرع في مجتمعنا ومطالبون بتقديم تجارب ناجحة لهذا البديل
إذن فلنقدم تجربة العمل المنفصل بشكل ناجح وهي بالفعل ناجحة والدليل علي ذلك أن أفضل تنظيم داخل الجامعة لايتم الاختلاط فيه ألا وهو التنظيم الخاص بنا وهو مستمر منذ فترة طويلة فلما العبث بأمور من شأنها الدخول بنا في مخالفات شرعية
وأسال الله لنا الهداية والرشاد
كان معكم من الاسكندرية
اليعقوبي

والسلام

هناك 12 تعليقًا:

امام الجيل يقول...

كلام جميل

بالفعل العلاقة بين الجنسين خصوصا فى مرحلة الجامعة محتاجة حذر شديد

بس فيه مشكلة بتحدث فى التعامل بين الاخوةوالاخوات ان بيكون فيه حساسية مبالغة جدا فى التعامل بينهم

يعنى ممكن الاخ يعامل اى واحدة فى اطار شرعى بس لما يعامل الاخت بيكون تعامل حساس جدا وكذلك بالنسبة للاخوات

يعنى هى المسألة محتاجة لحذر بدون افراط ولا تفريط
افراط يصد الناس عنا بمعاملة سيئة او غلظة

وتفريط يجعلنا ننساق فى التيار فنصبح اسوء ما نكون

عافنا الله جميعا ورزقنا الهدى

ست البيت يقول...

جزاك الله خيرا
وثبتنا وإياكم على طريق الحق
ولي في شيخي وجدي غنيم خير دليل ممما افرده لي في موضوع الاختلاط والعمل
جزاه الله خيرا
وادعولي بالثبات
فبعد أن كان الكلام مع زملائي بغير حساب من الله علي واصبح في العمل وفقط
فقط ادعوا لي بالثبات يارب العالمين

أبو أسامة يقول...

جزاكم الله خيرا

أعتقد أن الأمر كما قلت يحتاج بالفعل إلى توازن دون إفراط أو تفريط

لكن أظن أن الموضوع كان يحتاج إلى مزيد من التأصيل الشرعي حتى تعم الإفادة

جزاكم الله خيرا

عاشقه الاقصى يقول...

نحتاج توازن توازن توازن

وفهم لهذا التوازن

بس

بوركت يافندم

وان كنت اختلف بعض الشئ

لكن كلامك تمام جدا على الواقع الموجود داخل الصف

لكن عموما هناك اعمال ممكن يبقى فيه الاتنين تحت ضوابط وتنجح وربنا يحفظها

سواء واحد ملتزم وسط مجموعه غير او واحده

بس عن تجربه محتاجه حذر شديد جدا

لأنه بيبقى عليه سبوت جامد جدا

بس لو الظروف وضعته فى هذا

بس

اما الاخت اللى مش رديت تبيع معاكوا تانى

اكيد اتشدت شده تمام

عشان ازاى تسمح لأخ يكلمها

فى ناس بتفكر كده بحترمها وأجلها

لكن لا اتفق معاها نهائيا

ودا بيعطل شغل فى كليات كتير بسبب عدم التنسيق وفوبيا التعامل المحدود

مع ان ربما لو ولد عادى كلم اى اخت الاخوات الكبار مش هيقوللها حاجه

حاجات تجن بس

صاحب الحجه القويه لا يهمه شئ

الفاتح اليعقوبي يقول...

السلام عليكم
عمي في الله إمام الجيل كيف أحوالك
تعليقك جميل يااستاذي ونحتاج للوسطية للتعامل لان الواقع يحتم علينا ذلك وعدم التكلف ضروري وأيضا عدم التحزلق وإطالة الكلام لغير داعي أكثر ضرورة بكثير
وعامة لعله خير
وأزي الشيخ حازم
سلامنا له
والسلام

الفاتح اليعقوبي يقول...

الاخت ست البيت
بارك الله فيك وثبتك علي طريقه وأعانك الله علي الحق وسعدت بزيارة حضرتك
والسلام

الفاتح اليعقوبي يقول...

الاخ أبو أسامة
فعلا نحتاج لتوازن
وأما مسئلة التأصيل الشرعي بالفعل قد فكرت في الموضوع وطالعت الكثير من فتاوي العلماء ولم أميل إلا لفتوي الدكتور القرضاوي بالرغم من هناك كثير من الاراء التي تعارضه فحاولت أن أنئي بالموضوع عن الخلاف و أردت أن أعرض الموضوع من وجهة نظر عملية والامانة العلمية تقتضي عرض كل الاراء في المدونة ولامجال في المدونة لذلك لاني أري أن التدوينات الطويلة تكون مملة بشكل كبير وكثير من الناس لايطالعونها لذا ذكرت في التدوينة( ويمكن الرجوع لفتاوي علمائنا في الحديث عن هذا الموضوع
ولكني سأتناول واقع رأيته وعايشته بعيني)وهذا كان هدفي من بداية التدوينة وهو التنعرض لواقع نعايشه في الحياة لاالتعرض لفتاوي أعلم أنها قد تجلب النقد والجدال وكنت قد أردت نقل بعض التدوينات من مدونات أخري وأراء ولكني رأيتها تفتقد للفقه وأغلبها تتجه نحو الوعظ ولايستوي الوعظ في الفقه وفي القضايا الفقهية لذا رأيت أن يرجع قراء التدوينة للفتاوي بأنفسهم
و
وعامة لعله خير
ويمكن لاي فرد مراجعة فتاوي العلماء فينتقي من أيها شاء
وسعدت بزيارتك
والسلام

الفاتح اليعقوبي يقول...

الاخت عاشقة الاقصي
جزاك الله خيرا لتعليقك
وماهو وجه الاختلاف لعلي أخطئت في شئ


وفي رأي الاعمال التي تتم بين الطرفين يجب أن تكون في أضيق الحدود وفي حالات الضرورة القصوي لانه مهما كانمت هناك ضوابط فنحن نتعامل في الاصل مع بشر سواء كانوا أخوة أخوات أو شباب عاديين يعني من الممكن أن يدخل الشيطان ويلعب في القلوب وأغلب الاخوة والاخوات لم يكن لديهم تعامل مع الجنس الاخر في يوم الايام ففي بداية التعامل تفسر الامور علي غير حقيقتها وندخل في أمور نحن في غني عنها
والله أني أعلم كثير من الاعمال التنسيقية التي انتهت لامور لاتحمد عقباها
ويجب مراعاة أننا في مجتمع جامعي وكما قلت نكون فيه تحت الاضواء ومسلط علي أفعالنا عين رقيب من الطلبة يعني فيأحد الاعمال التنسيقية والتي كانت تهدف لاحد أعمال الخير حدث أمر لم يكن من المفترض أن يحدث لو أن هناك وعي أكثر
1-فقدنا أخ بعد هذا العمل واعلم أن بداية انهياره وبعده عنا كان هذا العمل
2-عندما دخلت المدرج في مرة من المرات قال لي طالب اختلاط إيه اللي بتتكلموا عليه ماانت زملائك بيقفوا مع بنات متروح تكلمهم وأنا شفت زميلك اللي كان بيكلمنا عن الاختلاط واقف مع بنت عند الجامع
ولله الحمد ربنا قدر لي وأعانني أن أرد علي هذا الولد ولكن لما كل هذا ونحن في غني عنه

الاختلاط في الاعمال لايتم إلا في حالة الضرورة القصوي
يعني من الاخر العمل مش هايتم إلا لو اشترك فيه أخوة وأخوات ولو حدثت الضرورة يلتزم وقتها بالاطر الشرعية
من عدم خضوع بالقول وغض البصر وعدم المصافحة وماإلي ذلك من ضوابط تحدث عنها علمائنا
وهذا الرأي أري التمسك به في الجامعة أكثر منه في أي مكان أخر

يعني ممكن وأنا مدون أجلس في مكان في اجتماع للمدونين من باب تفاعلي كأخ من الاخوان مع الشباب من التيارات الاخري وممكن يكون هناك بنات ولكن لاحديث في أمور فرعية ولا تجاوز لحدود الشرع واللياقة

وعامة أسال الله لنا الصلاح والهداية
والسلام

اخوانية وأقتخر يقول...

كلام تمام ومظبوط جدا أنا من البوست اللى فات وأنا خايفة حضرتك تؤيد موضوع اختلاط الاخوة والاخوات ده لأنها كانت هتبقى وقعة كبيرة لكن الحمدلله ربنا ستر لأنى سمعت وشفت
حاجات تغيظ انا عن نفسى أستبعد تماما الكلام مع الاخوة مش مسألة تشدد بس علشان أقفل كل السكك ع الشيطان
يعنى انا شخصيافى الكلية لو احتجت حاجة فى الدراسة وادامى اخ وواحدعادى هطلب من الولد العادى لأنى مش هفرق معاه فى حاجة لكن لو الاخ الموضوع ممكن يعلق معاه أنا مش بشكك فى اخلاقهم والله لكن ده بيحصل
يا أخى الكريم احنا فى مجتمع فاسد وطبيعى ممكن نتأثر بيه لأننا جزء منه لكن اللى بيحمينا ان عندنا حدود بتخلينا منقعش فى المصايب اللى بنسمع عنها خلينا بعيد عن بعض أحسن لأن العملية مش ناقصة
جزيتم خيرا على الموضوع
والسلام عليكم

عاشقة الفردوس يقول...

أحسن الله اليك

لافض فوك

ابو صهيب ( الجمعاوي الاصيل)سابقاً يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


اظن ياكبير انا قولتلك رأيي في الموضوع ده

وجهاً لوجه

:(قال لي الموضوع أننا في الجامعة الجو فيه من الفساد الكثير والكثير فالافضل الالتزام بأشد الاراء حفاظا علي الدين )
اتفق مع هذه المقولة تماماً

وبعدين بس بقى ياباشا

كثير من البنات داخل الجامعة مثل البنت اللي جت للاخ وقالتله انا عاوزة اسشتغل معاكوا انتوا ممكن تكون هي اصلاً معجبة بالاخ وبتثبته وخلاص

وحصلت كثيراً مع الاخوة في الجامعة

وممكن يكون فيها فعلاً خير بس الاخوات سدوها مرة ولاحاجة ولاعملوا معاها موقف مش تمام فقفلت منهم

اما عن موضوع ان الاخوات ولااخوة بيتكلفوا زيادة عن اللزوم
لما بيتكلموا مع بعض قصدي الاخ المسئول والاخت المسئولة علشان محدش يفهم غلط
فالتكلف ده اللي ممكن يلفت النظر اليهم وكأنهم بيسرقوا
ما الاخ لو بنت جت وكلمتوا او سألته في حاجة تلاقيه زي البرابنت

والاخت تلاقيها بتتخانق مع سواق التاكسي او بياع الخضار زي اللبلب

ما علينا

من الاخر لابد ان يكون هناك ضوابط للتعامل بين الولد والبنت داخل اسوار
الجامعة وخارجها وارى انمه لا مانع من التعاون في حدود

ان يكون هناك مسئول ومسئولة هم فقط المنوط بهم توصيل مايريده الاخوة من الاخوات والعكس

وبارك الله فيك ياكبير ورمضان كريم

د/ هالة(صيدلانية) يقول...

جزاكم الله الجنة
وبلغنا الله واياكم الشهر واجزل لنا فيه عظيم الثواب والاجر

ساندوا اخوانكم في القوقاز

ممدونات مهمة للغاية

المدونات دي لازم تعدوا عليها وساندوا اصحابها جزاهم الله خيرا

مدونة ارض الحرب جزا الله صاحبها خيرا

كلنا مقاومة

مدونة اولادنا امانة (كيف نربي الاجيال القادمة)

نشقي ليعز ديننا وتسعد امتنا

نشقي ليعز ديننا وتسعد امتنا

جماعة قاداتها شهداء منصورة باذن الله

جماعة قاداتها شهداء منصورة باذن الله

About Me

صورتي
اليعقوبي احد الفاتحين القادمين باذن الله واتمني انا ذلك كل مااسال الله عليه ان يثبتني علي دينه وعلي طريقه والااضل عنه وان يرضي عني

لغتي الجميلة هويتي واصلي وديني

لغتي الجميلة هويتي واصلي وديني

اللهم ارحم اخي علاء رحمة واسعة

اللهم ارحم  اخي علاء رحمة واسعة

اللهم ارحم اخانا رحمة واسعة واجمعنا به في مستقر رحمتك

اللهم ارحم اخانا رحمة واسعة واجمعنا به في مستقر رحمتك
نسالكم الدعاء لاخانا